القائمة الرئيسية

الصفحات

" كورونا " تمكنت من الرئة.. تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة رجاء الجداوي

مرحبا بكم متابعين موقع معاذ اشرف 

" كورونا " تمكنت من الرئة.. تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة رجاء الجداوي

كشف مصدر طبي مسؤول بمستشفي أبو خليفة للعزل الصحي بمحافظة الاسماعيلية ، أن الفنانة رجاء الجداوي توفيت بعد اصابتها بهبوط حاد في الدورة الدموية أثناء خضوعها للعلاج علي جهاز تنفس صناعي بالعناية المركزة بالمستشفي ، بعد اصابتها بفيروس كورونا المستجد ودخولها مستشفي العزل ، ومنها الي العناية المركزة بسبب تدهور حالتها الصحية مؤخرا.

وأشار المصدر الي أنه مع الساعات الأخيرة من ليلة أمس بدأت تظهر حالات تدهور 
واضحة لحالة الفنانة رجاء الجداوي ، من حيث بعض التغيرات في الوظائف الحيوية بالجسم ، وهي تخضع لجهاز التنفس الصناعي منذ أيام بعد اصابتها بفشل في التنفس بعد أن تمكن الفيروس من الرئة ، بسبب ضعف المناعة وتقدم العمر.

وأضاف المصدر أنه مع الساعات الأولي من فجر الأحد أصيبت الفنانة رجاء الجداوي بهبوط حاد في الدورة الدموية ، ما تسبب في توقف في عضلة القلب وأجهزة الجسم الحيوية ، و مع محاولات انعاش عضلة القلب فشلت بعد ان تمكن الهبوط في الدورة الدموية من توقف عضلة القلب تمام وادي الي الوفاة.

وأكد المصدر الطبي ان مسؤولي الطب الوقائي يشرفون علي تغسيل جثمان الفنانة الراحلة بالشكل الشرعي حسب تعاليم الدين الاسلامي ، وتكفينها ووضعها داخل كيس مخصص لمصابي فيروس " كورونا " المستجد ثم يتم اقامة صلاة الجنازة عليها داخل المستشفي من الأطباء والتمريض والعاملين بالمستشفي ، ويتم عقب ذلك نقلها الي مقابر اسرتها بالقاهرة عن طريق سيارة اسعاف مجهزة بأطقم مخصصة للتعامل مع حالات الوفاة المصابة بفيروس "كورونا".

كانت الفنانة رجاء الجداوي قد توفيت في الساعات الأولي من فجر الأحد من فجر الأحد متأثرة بأصابتها بفيروس "كورونا" عن عمر يناهز 86 عاما.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات