القائمة الرئيسية

الصفحات

وزارة الرياضة تدعم الاتحادات بمبلغ 16 مليونا و 505 ألف جنيه وهذه الدفعة الأولى للعام الجديد


مرحبا بكم متابعين موقع معاذ اشرف 

وافق أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة على صرف قيمة الدفعة الأولى من المساعدات المالية السنوية التي تقدمها الوزارة لدعم الاتحادات الرياضية (الأولمبية وغير الأولمبية) بمبلغ 16 مليونا و 505 ألف جنيه مقابل - العام المالي 2021-2022 بمبلغ 13 مليونا و 295 الف جنيه للاتحادات الرياضية الاولمبية ومبلغ 3 ملايين و 210 الاف جنيه للاتحادات الرياضية غير الاولمبية بعد انتهاء العملية الانتخابية التي شهدتها الاتحادات ، استقرار المجالس الجديدة وإعداد خطط نشاطها وإنفاقها على الرواتب وجميع جوانب نفقاتها الإدارية.


يأتي ذلك في ظل الدعم السنوي الذي تقدمه وزارة الشباب والرياضة لجميع الاتحادات الرياضية: لتتمكن من تنفيذ برامجها وأنشطتها المختلفة. يرأسها الدكتور كمال دوريش ، حيث وضع مجموعة ضوابط صرف الدعم السنوي للاتحادات الرياضية المختلفة بعد أن عقدت اللجنة اجتماعات مع الاتحادات الرياضية ، لدراسة الخطط الزمنية والدراسات الفنية ، ومتطلبات كل اتحاد رياضي. بشكل منفصل.


وتمثلت أبرز الضوابط المتعلقة بدعم الاتحادات في: "خطة نشاط الاتحاد المحلي ، عدد المسابقات والفرق التي يشرف عليها ، الهيكل الإداري والفني والتنفيذي للاتحاد ، البرامج المتعلقة بتأهيل الكوادر الرياضية ، إنجازات الاتحاد على جميع المستويات ، والنتائج المتوقعة خلال المراحل المقبلة ، ومساعدة الاتحاد في تنفيذ خطط الإعداد للمشاركة في الألعاب "العربية ، الأفريقية ، الإقليمية ، الأولمبية" وخطة النشاط الخارجي للاتحاد.


من المقرر أن تقوم وزارة الشباب والرياضة بصرف الدفعة الثانية من الدعم السنوي للاتحادات الرياضية للعام 2021-2022 بنفس قيمة الدفعة الأولى ، خلال شهر مايو ، بناءً على تصنيف الاتحادات في ضوء ... إنجاز الاتحاد والنتائج التي حققها ، وبناءً على تقييم احتياجات الاتحادات الرياضية والوفاء بها ، البيانات المالية المتعلقة به ، والتزاماته ونفقاته ومبالغه المالية التي يحتاج إلى إنفاقها على النشاط الرياضي.


وأوضح وزير الشباب والرياضة دعم الوزارة الكامل لجميع الاتحادات الرياضية: لتنفيذ رؤيتها وخططها بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية ، وإعداد الرياضيين المصريين لمختلف البطولات العربية والقارية والإقليمية والدولية. الحرص على استدامة الإنجازات في المنتديات المختلفة التي يحققها أبناء "الشباب" المصري على مستوى البطولات التي يشاركون فيها على مدار العام.


ودعا الوزير الاتحادات الرياضية إلى التفكير في تعظيم مواردها الذاتية من خلال آليات جديدة تزيد من دخل الاتحاد ، والإنفاق على الأنشطة والبرامج التي سيتم تنفيذها خلال الفترة المقبلة ، إضافة إلى الدعم الذي تقدمه الوزارة ، مشيراً إلى التنسيق. والمتابعة مع الاتحادات الرياضية على مستوى إقامة المعسكرات التدريبية لعدد لاعبي المنتخبات الوطنية لمختلف البطولات والألعاب الأولمبية في باريس 2024 مع العمل على توسيع قاعدة الممارسين لمختلف الرياضات ، واكتشاف الموهوبين على مستوى الدولة. مستوى الجمهورية.


تعتزم وزارة الشباب والرياضة من خلال اللجنة المعرفية بالوزارة تقديم دراسات علمية وفنية تشمل إجراءات إعداد اللاعبين ، وإنشاء ملف لكل لاعب يحتوي على كافة القياسات الجسدية والحركية والجسدية والصحية والنفسية. بالإضافة إلى قياس المؤشرات الوظيفية وعلاقتها بالأداء الفعال ، حيث سيتم الاعتماد عليها في تقييم وتقديم الدعم للاستعدادات للألعاب الأولمبية ، والتي تتمثل المرحلة الأولى منها في الاستعدادات لأولمبياد باريس 2024 القادمة ، والثانية. تشمل المرحلة الاستعدادات لدورة الألعاب الأولمبية في لوس أنجلوس 2028. كما ستشمل الدراسات الفنية للجنة العلمية توسعة المشروع الوطني للمواهب والبطل الأولمبي من أجل تخريج لاعبين مؤهلين للمنافسة في مختلف المسابقات الرياضية الدولية. والألعاب الأولمبية سواء في باريس 2024 أو في لوس أنجلوس 2028.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات